النشرة البريدية
البريد الالكترونى:
هل يعجبك تصميمنا الجديد؟
هل يعجبك تصميم المجلة الجديد؟
الرئيسية | الأخبار | افتتاح مركز الوفاء الألماني .. وتدشين موقع مستشفى الوفاء

افتتاح مركز الوفاء الألماني .. وتدشين موقع مستشفى الوفاء

حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image

تحت رعاية صاحب السمو الملكي الأمير/ فيصل بن بندر بن عبد العزيز آل سعـــود يحفظه الله افتتاح مركز الوفــــاء الألماني لطب وجراحـــــة العظام والمفاصل والعمود الفقـــري والإصـابات وإصابات الملاعـب والعلاج الطبيعي والتقويمي والتأهيلي بمستشفى الوفــاء كما يتم تدشـــين موقع المستشفى أثناء الافتتاح

 

افتتـاح مركــز الوفــــــاء الألمــانــــي

وتدشـــين موقع مستشفى الوفــــــاء

 
 


(( تحـت رعايـة ))

صاحب السمـو الملكي أمـــير منطقة القصـــيم

الأمير/ فيصل بن بندر بن عبد العزيز آل سعود

يحفظه الله

قام في الساعة التاسعة مساءاً بمشيئة الله تعالى يوم الاثنين الموافق: 11 من رجب عام 1432هـجرية حفل افتتاح (مركز الوفاء الألماني) المتخصص في طب وجراحة العظام والمفاصل والعمود الفقري والإصابات وإصابات الملاعب والعلاج الطبيعي والتقويمي والتأهيلي بمستشفى الوفـــــاء.

والجدير بالذكر أن صاحب السمو الملكي الأمير/ فيصل بن بند بن عبد العزيز يحفظه الله قد تشرف مستشفى الوفاء بزيارة سموه عدة مرات آخرها في: 25 شوال من عام 1429هجرية  قام سموه خلالها بافتتاح أعمال التطوير الشاملة التي تمت بمستشفى الوفاء.

وإننا نشكر الله تعالى على ما هدانا من توفير لكافة الإمكانات التي تخدم أهالي منطقتنا الحبيبة وبلادنا العزيزة، ومساعدتهم في توفير كلفة وعناء السفر إلى ألمانيا، وقد أصبح بالإمكان إجراء أدق الجراحات في مركز الوفاء الألماني بالقصيم، والذي يضم فريق ألماني عالمي دائم لطب وجراحة العظام والمفاصل والعمود الفقري والإصابات وإصابات الملاعب والعلاج الطبيعي وإعادة التأهيل بمستشفى الوفاء

كما أننا نشكر الله تعالى على ما وفقنا إليه في توفر كافة سبل النجاح في توفير أرقى وأحدث التجهيزات عالية المستوى في التشخيص والعمليات، في توفيرالكفاءات العالمية الألمانية المتخصصة في هذا المجال، في توفير أفضل غرف وأجنحة تنويم مزودة بأرقى وسائل الراحة والخصوصية والجمال، حامدين شاكرين الله تعالى على كل هذا والتطوير مستمر
 

 
 

ماذا قال صاحب السمو الملكي الأمير/ فيصل بن بندر حفظه الله عند زيارته وافتتاحه ؟

 
 
أوضح صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن بندر بن عبدالعزيز أمير منطقة القصيم، أن المشاريع الإنسانية تعد لمسات إنسانية في هذا الوطن المعطاء.
وأضاف عقب تدشينه مركز الوفاء الألماني والموقع الإلكتروني لمستشفى الوفاء التابع لجمعية البر بمحافظة عنيزة: إن هذه المناسبة عزيزة والفكرة عظيمة ورائعة ووفية لمن يعملون في هذا المجال؛ لأن عنصر الوفاء لا يتوفر عند كل إنسان.
وأشار إلى أن هناك أناسا اختارهم الله أن يكونوا أوفياء، وذكر أن الأخوة المشاركين في هذا المستشفى؛ سواء الجمعية برجالها وإدارة المستشفى أو المتخصصين، أعطاهم الله هذه الصفة وسخروها ليكونوا أوفياء مع بعضهم البعض ليقدموا خبراتهم بشكل جيد.
وأضاف أن جلب الخبرات الألمانية والعالمية إلى منطقة القصيم وفي محافظة عنيزة بالذات فكرة حضارية ومتقدمة جدا لنجد هذا المركز تجلب له المهارات من جميع أنحاء ألمانيا.
ونوه إلى أن المركز حضاري جدا لعلاج العظام وأثنى على المستشفى وأن له دورا كبيرا وأصبح علامة بارزة على مسيرة الشؤون الصحية ومسيرة العمل الصحي الجاد والمتميز الذي يؤدي دوره خدمة لهذا الوطن وأبنائه، وتمنى أن يوفق الأخوة في مسعاهم وأن يقدموا خدمات جيدة، وذكر سموه أن وجود هذه العناصر مع بعضها البعض تشكل منجزا حضاريا جيدا وصحيا عملاقا لهذا الوطن.
وقال في معرض إجابته على سؤال «عكـاظ» عن رأيه في مساندة القطاع الخاص للقطاع الحكومي الصحي: إننا في عالم متجدد دائما؛ سواء القطاع العام أو الخاص أو الخيري، كلها تتعاون مع بعضها البعض، فهذه الميزة تتوفر في إنسان هذا الوطن الإنسان السعودي الذي يتواجد في كل موقع، وهناك أذرع خيرة تتواصل لإنجاز هذه الأمور؛ الذراع العام التي هي الدولة والذراع الخاص والذراع الخيري، فإذا توافقت فسيكون البناء قويا وسيكون متواصلا ويشكل حدثاً كبيرا جدا.
ثم ألقى الدكتور عبدالله الطريف رئيس مجلس إدارة جمعية البر كلمة نوه فيها أن هذا المستشفى يقدم الخدمات المتميزة لأهالي المنطقة.
 
 
  • email أرسل إلى صديق
  • print نسخة للطباعة
  • Plain text نص بسيط
الكلمات الدلالية
لا يوجد كلمات دلالية لهذا الموضوع
قيم هذا المقال
3.00